• ×

08:50 مساءً , السبت 20 ذو القعدة 1441 / 11 يوليو 2020

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


التاريخ 08-08-1441 06:59 مساءً
الوطن هو الإنتماء والوفاء والتضحية
من لا يُدرك قيمة هذا الوطن لا يستحق العيش فيه.....
يسعدني أن أعبر عمَّا يجول في خاطري لهذا الوطن الغالي....
مهما قلت في حقك، فإن لساني يعجزُ عن الوصف، فهذه كلمات بسيطة مني للوطن الحبيب.
و بالوطن نكون... أطفال نشأنا وترعرعنا منذ نعومة أظافري...
وطلاب تعلمنا وسهرنا، وموظفين أينما كنا حملنا راية الوطن، وأمانة العمل بكل رفعة وفخر، واجتهاد، ومثابرة، واخلاص أمام الله في أقوالنا وأفعالنا وأعمالنا،إخلاصاً أمام كل ما يرتبط بوطننا، وولاء للدين، والوطن، والمليك .

فالوطن هو الإنتماء والوفاء والتضحية .
فحبُّ الوطن يجري في العروق، فمهما كتبنا وقلنا فيه لن نوفيه حقه، ومن حقه علينا أن نحافظ بكل صدق وأمانة على مكتسباته ومقدساته وثرواته.
وقسماً وبمن أحل القسم أن حُبّ هذا الوطن يجري في دمِي ودم أبنائي، وسيظل في الذاكرة مدى العمر ووصيتي لكل جيل ...
ومن روائع المحبة والمودة والأُلفة التي تتمتع بها القيادة الحكيمة، ومن خلال الأزمات والمواقف تظهر الصورة الحقيقية ومعدن وأصالة القيادة العظيمة وتضرب بأروع الأمثال بمبادرات الخير والنماء والعطاء، ويكفي حرص الدولة أيدها الله وحماها على تخفيف العبء على المواطنين و المقيمين من خلال المبادرات الانسانية، وذلك
بالأمر السامي من ملك الإنسانية بالعلاج المجاني لمرض كورونا للمواطنين والمقيمين وكذلك مخالفي الإقامة على حدِّ سواء والذي يُكلف العلاج للفرد الواحد الشيئ الكثير ورغم هذا كله تُضحي الدولة بكل شيء إلا الإنسان والبشر وصحتهم فهذا هاجس الدولة حماها الله من شر الأشرار ومن سيئ الأسقام والآثام
وأصبح ذلك أُنموذجاً حيَّاً يُحتذى به قياساً على مستوى العالم بأسره.
هذا الأمر لا يتوفر في العالم كله إلا في بلد الحرمين الشريفين، فهنيئاً لنا كشعب ومواطنين ومقيمين نعيش على خير هذا الوطن المعطاء ...
والذي يتنكر ويحقد على هذا الوطن لا يستحق العيش فيه ويجعل كيده في نحره .
أطال الله في عمر سيدي وولي عهده الأمين... ويكتب لهما الأجر والثواب، وكما أسأله تعالى بمنه وكرمه وواسع فضله وجزيل عفوه أن يمتعهما بالصحة والعافية والسلامة، وحمى الله البلاد والعباد من الوباء والبلاء ومن شر الفتن ما ظهر منها وما بطن . يارب العالميين.
إنه ولي ذلك والقادر عليه.

المستشارالأمني سابقاً بوزارة الداخلية
العقيد علي محمد بن ناعسة الشهراني

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 690
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:50 مساءً السبت 20 ذو القعدة 1441 / 11 يوليو 2020.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET