• ×

06:55 مساءً , الإثنين 21 ربيع الأول 1441 / 18 نوفمبر 2019

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


التاريخ 03-09-1441 09:18 صباحًا
توطين الفنيّين
‏قطاعيّ الكهرباء و الاتّصالات من القطاعات الحيويّة والتي تمسّ حياة المواطن؛ لم أشاهد خلال طلبي الخدمة من هذين القطاعين وجود فنيّ سعوديّ يقوم بإصلاح العطب وإن وُجد فلا يملك من المهارة ؛ما يحلّ به عطب الخدمة.
‏كنت خلال الأيّام الأربعة الماضية ضيفاً على الهاتف رقم (900) لطلب إصلاح العطل ؛ كان التواصل من أحد الفنيين السعوديين.. الذي أتّصل في آخر النهار وهو بعيد عن مكان العُطل. وبأسئلة لا تعدو تسجيل حضور.. أعقبه زيارة ما قبل الغروب
‏مُقفلاً البلاغ ورسالة من الشركة تفيد بوجود مشكلة
‏صباح اليوم أتى فنيين أجانب على قدر من المهنيّة وخلال ساعتين تمّ إصلاح العُطل.
‏السؤال.. حين تُتاح فرصة التوظيف لشبابنا لماذا لا يخرجون مع هؤلاء المهرة لإكتساب الخبرة؟!
‏*لماذا لا تُدرج في عقود الشركات المتعاونة مع شركتي الكهرباء والإتصالات تدريب شبابنا وإعدادهم كصفّ ثانٍ يتمّ إحلالهم في مفاصل شركاتنا الوطنيّة التي تعتبر رافد ودخل جيّد يصبّ في إقتصاد الوطن.
‏*أمّا بقاءهم بلا تدريب فلا يختلفون عن توطين المحلاّت التجاريّة والتي لم تُكسب الموظّف مهارة أو تفتح له أمل التدرّج الوظيفيّ ؛ ناهيك عن أن يجد أمان يحقّق من خلاله أحلامه .
‏فهي مجرّد وظائف شرفيّة بمرتب زهيد ..ومستقبل في مهبّ الريح.

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 338
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:55 مساءً الإثنين 21 ربيع الأول 1441 / 18 نوفمبر 2019.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET