• ×

06:59 صباحًا , الجمعة 21 شعبان 1440 / 26 أبريل 2019

حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام


التاريخ 08-05-1440 10:29 صباحًا
الرئيس الأستثنائي : لا تمدحني
قبل شهر كان لي شرف اللقاء مع الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى المهدي في اللقاء الأسبوعي الذي يخصصه للجمهور سعوديين ومقيمين نساء ورجال بدون أستثناء يعقد كل أربعاء من عندة شكوى او اي موضوع يريد الأستفسار عنه يمكنة مقابلة الرئيس مباشرة بدون حواجز في شفافية واضحة لعرض موضوعة ومناقشتة وكان يقابل الجميع بإبتسامتة المعهودة وكان الأغلب يخرجون وقد حلت مواضعيهم او يوضح لهم كل الأمور ويخرجون سعداء في النهاية
في بادرة تحسب للهيئة الملكية ولا أعلم هل هي مبادرة من الرئيس المهدي أو من قبل

كان حديثي معه ذو شجون تحدثنا في مواضيع عدة وكان يتحدث بإريحية الواثق وبتواضع القوي الأمين و بأدب جم يعكس معدن هذا الرجل

تحدثنا في مواضيع عدة وتعتبر مادة دسمة للأعلام ولكن أحتراماً لرغبة ابوعاصم لم أنشر ماتحدثنا عنه وليس معناه أننا لن ننشر الموضوع بالتفصيل بل العكس سوف ننشره قريباً متي ما وصل إلينا من الإدارة المختصة وكانت وجهة نظر المهندس مصطفى أن كل إدارة تجيب علي الشيء اللي يختص بها وهذا توجه لا مركزي في الإدارة ويعكس النظرة الإدارية الحديثة الواسعة لديه واتفق معه تماماً وقلت له سوف أكتب مقال عن الهيئة الملكية وعنك قال لي أكتب ماشئت ولكن لاتمدحني

الرئيس أمامة تحديات كثيرة وأتوقع أنه سوف يحدث نقلة نوعية في الهيئة الملكية وسوف يقضي علي البيروقراطية وسوف يراجع أنظمة الأستثمار بما يتوافق مع رؤية الخير 2030 وكذلك مراجعة الكثير من الأنظمة التي لم تحدث ولم تراجع منذ زمن ( هذا أستنتاج وتحليل فقط )

الهيئة الملكية بالجبيل لايختلف عليها أثنان على تميزها وحولت المدينة بفضل الله ثم بدعم حكومتنا الرشيدة إلى مدينة عصرية بكل ماتحمله الكلمة من معنى وأصبحت من أفضل المدن على مستوى الشرق الأوسط بشهادة الجميع

ولكن أن الاوان للتغيير وشكر الإداريين القدماء وأعطاء الفرصة للدماء الشابة في كل المجالات لتحقيق أهداف الرؤية نحتاج لعمل نقل نوعية تواكب العصر ولن تتحقق الإ بسواعد الشباب

الإجراءات تحتاج لمراجعة والمستثمرين يحتاجون لتسهيل أمورهم وتشجيعهم على الأستمثار لا وضع العراقيل

الموطنيين يحتاجون إلى خدمات أفضل ما كان يقبل به قبل ٢٠ سنة لن يقبل الان

الطرق تحتاج إلى مراجعة وتعديل الأخطاء في التصاميم
وطريق سعود مثال حي لكثرة الحوادث

المساحات الخضراء التي تشتهر بها المدينة مازالت بيضاء في الأحياء الجديدة

النظافة وما أدراك ما النظافة تحتاج إلى مراقبة ووقفة جادة مع المقاول

إيجارات المجمعات التجارية وأسواق الخضار تحتاج إلى إلية تحفظ حقوق الجميع وليس أعطاء كافة الصلاحيات للمستمثر فقط والضحية هنا المستأجرين وكم من تاجر اقفل متجرة بسبب رفع الإيجار عليه بدون سبب مقنع وبزيادة مبالغ فيها

العقاريين ومعاناتهم بتخصيص مكاتب لهم في الأدوار العليا البعيدة عن الجمهور مع عدم وجود لوحات خارجية على المبنى تشير لهم

المقاصف في المدارس والأكل الغير الصحي
والمكيفات التي تشتغل في عز الشتاء وتحولت معها المدراس إلى أشبه بالقطب الشمالي

الخدمات الصحية والهبوط الغير مبرر في مستوى الخدمات المقدمة والمواعيد الطويلة ونقص الأدوية المزمنة

رسوم الروضات المبالغ فيها التي تحتاج إلى مراجعة وأن تكون رمزية لأن السكان فيهم المتقاعد من العسكرية وفيهم من يأخذ راتبة من الضمان وليس كلهم قادرون علي الدفع والهيئة قادرة على جعلها مجاناً

أشياء كثيرة تحتاج إلى تنظيم وتطوير وخطة عمل على المستوى القريب والبعيد ونسئل الله لك العون

التركة ثقيلة وأنت أهل لها وكلنا ثقة فيك

خاتمة : المدح وجد لأمثالكم يابوعاصم وابشروا بالخير ياأهل الجبيل الصناعية

الكاتب : محمد عبدالله البيشي

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 303
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:59 صباحًا الجمعة 21 شعبان 1440 / 26 أبريل 2019.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET