• ×

10:11 مساءً , الأربعاء 1 ذو الحجة 1438 / 23 أغسطس 2017

ظاهرة التسول لماذا ؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تزامناً مع دخول شهر رمضان المبارك وماسبقه من أيام ، يلاحظ في مدينتنا انتشار المتسولين من جنسية عربية توزعوا على مداخل المدينة وفي مواقع المساجد والبنوگ ومحطات الوقود ومكائنن الصرف الآلي
الملفت للنظر أنهم توزعوا بشكل يدل على احترافهم للتسول ، بتخطيط مسبق ، يوحي أن لهم إدارة تقودهم في هذا الجانب !
حيث يلاحظ أن حملات التسول التي نتحدث عنها انطلقت قبل بداية شهر رمضان بأسبوع تقريباً ، ولم نكن نراها طول أيام السنة بحجمها الحالي ، ولو نظرنا إلى الأسباب التى تدفع هذه الفئة إلى التسول نجدها تتلخص في عدة نقاط :
- اتخاذها كمهنة حتى وإن كان المتسول يمارس عملا ً آخر ولديه مايسد احتياجه
- هنالك من دعته الحاجة إلى التسول لاطعام أطفاله وأسرته وسد احتياجهم رغم اقتناعه بأنها طريقة سيئة ولكن لا يجد بديلاً عنها .

في ظل هذه الظاهرة وأسبابها يظهر السؤال الكبير :
على من تقع المسؤولية ؟
لاشك أن هناك جهات حكومية مسؤولة عن الرقابة ومكافحة التسول وهذه الظاهرة التى تنتشر في هذا الشهر الكريم ، فيجب تفعيل دور الرقابة بصورة أوسع ، وبمجهودات أكبر ، وعند التثبت من تورط ورصد هذه الفئة ومن يديرها وأتحدث هنا عن الشبكات التى تدار بدقة وحرفية فيجب ردعهم بالسجن والإبعاد من البلاد في حالة كانوا غير سعوديين ، وأن لانغفل دور العائلة وكذلك الجهات المسؤولة عن الخدمات الخيرية والضمان الاجتماعي والجمعيات بأن تقوم بدورها للبحث عن المحتاجين في نطاق خدماتهم الجغرافية ، وسد حاجتهم حتى لا يضطروا إلى التسول ، ولا نقلل أيضاً من دورنا كمجتمع في انتشار هذه الظاهرة حيث أننا بطيبة القلب والعاطفة الزائدة وتحديداً في هذا الشهر الفضيل نتعاطف معهم ، ونقدم لهم المساعدات المادية والعينية دون تثبت من مصداقيتهم ، وحاجتهم
لذا يجب توعية المجتمع بخطر التسول وأن هنالك طرق عدة لإخراج الصدقة وأن هذه الطريقه تساعد المتسولين على امتهان هذه المهنة والاستمرار فيها ، وقد شاهدنا الكثير من المتسولين الذين تم ضبطهم من الجهات المختصة يوجد لديهم مبالغ كبيرة ، قد تستخدم في الاخلال بالأمن أو دعم لجماعات منحرفة وضالة

حفظ الله لنا ديننا ووطننا وقادتنا وتقبل الله صيام الجميع وقيامهم وصالح أعمالهم
وكل عام وأنتم بخير.

 0  0  769
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:11 مساءً الأربعاء 1 ذو الحجة 1438 / 23 أغسطس 2017.