• ×

04:07 صباحًا , الخميس 29 شعبان 1438 / 25 مايو 2017

قباس قدم للمجتمع الإحترام فوجد الحب والوفاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الحياةُ جميلة بوجود الطيبين امثالكم ومدرسة بل ادق وأصدق مدرسة
و تلك المدرسة بلا قائد وبلا معلمين وكذا بلا طلاب ناهيك عن المقاعد
و من خلال المراحل العُمرية التي يمر بها الإنسان ، يحجز له مقعداً في تلك المدرسة،لأنه بمثابة القائد لنفسه ويتعلم من مُعٓلميهـا الذين يمثلون مُعطيات تلك الحياة إيجاباً وسلباً
( حوادث الزمن ) هي بمثابة المعلمين
في تلك المدرسة وطلابها هم المجتمع الذي يعيش ويتعايش معه الإنسان،
ولا اخفيك سراً القرين الصاحب وحسن الأختيار .
فاختر لنفسك ماتحب وتبتغي
مادام يومك والليالي بـاقـيـة

والإستاذ/ قباس الفهد
.هو مِنْ مَنْ مروا بتلك المدرسة وتعلم منها الكثير ، وتحقق له بعضُ ما يريد
ولسان حاله يقول :

✔ جزى اللهُ الشدائد كل خيرٍ
عرفتُ بهـا .......... مـن .......
ليقضيّٓ اللهُ أمراً كان مفعولا

ولك أقول :استاذنا القدير
مررت كغيرك فـي هذه الدنيا بأمور منهاتعلمت !
✔ الحياة وقد علمتك الحب في الله ✔التجارب وقد علمتك من تُحب
✔المواقف وقد علمتك من يُحبك
وقد كان ذلك جلياً في هذه الليلة السعيدة ، من خلال هذا الحشد من جميع اطياف المجتمع ببيشة وخارجها
وهذا الموقف وامثاله لا تأتي من فراغ
أنت قدمت لمجتمعك قيمة تربوية وانسانية وهي ( الإحترام )
فهؤلاء يـبادلونك حباً بحب واحترام بمثله ،كيف لا وانت له .
لمستُ أنا انه بودك أن يكون الجميع هنا هذه الليلة ممن ترتبط بهم
ولكن إرضاء الناس اشبه بطريق طويل
ينتهي آخرهُ بلوحة مكتوبُ عليهـا

❌عُذراً الطريق مُغلق.❌

ولكن اتفق الجميع بأن لغات المحبة كثيرة وأصدقهـا لُغةُ الدعاء لك لا عليك.
وهناك بِشْرٌ وأريحية من أُسرتك ومن كان في استقبال ضيوفك ذاتَ المساء الجميل ،الذي امتزجت فيه وبه الوان الطيف السبعة راسمةً لوحة لا أحد يستطيع فـك رموز ألوانها الا من كان مخضرماً ، لأن الموقف رهيب يعلوه ابتهاجا من الجميع .
وكم كنتٓ جميلاً ياذات المسـاء
ولسان حال المستقبلين يقول :
للجميع : بكل حفاوة وكـرامـة

✔ لوتعلمُ الدارُ من قد زارهـا فرحت
واستبشرت ثمَّ حيت جمع من قَدِم

✔ وأعلنت بلسان الحال قائلةٌ
أهـلاً وسهلاً بأهل الجود والكرم

وكم كنتُ انا وغيري مسرورين من مخرجات هذا المساء الجميل
وأقول لك فارسُ المساء :أبـا فـهـد

نظرتُ إليك فرأيتُكَ على هذه الحال

السنُ ضاحكةٌ والنفسُ واسعةٌ
والكفُ مانحةٌ والوجه مـنـبسطُ

وكم كنت جميلاً ياذات المساء ؟
ولك أقول : قلمُ بيشة ومفـتـاحها
أنت من المفاتيح الذهبية ، التي تفتح كل قلب ، بطيب الكلام والتعامل بل بحسن التربية من الوالدين ، جزاهما الله خيراً
وحقيقة بصمة لسانك تُثبتُ حسن التربيـة ،ورقي الأخلاق، الشكرُ لله اولاً ثم لوالديك بالدعاء والرحمة ، علماً بأن الدعاء بالرحمة عام وشامل .

وكم كنت جميلاً ياذاك المساء ؟

نعم أنت في مجتمعك اتصفت بمـن
كانـت أخلاقه كريمة ، ومجالسته مفيدة ، ونيته سليمة إن شاء الله ،
ولك أقول :
انت كالمسك كلما مرّٓ عليه الزمن زادت قيمته، نعم الأخلاق لا تُباع ولاتشترى
ولكنهـا هـبة مـن الله سبحانه
انتٓ قلمٌ من أقلام لا يمكن إزالة ماتكتب
لأنها تكتبُ حقائق وتنطق حباً وتسامح .وتنشدُ التعـاون .
. وهذه اللوحة الوطنية المجتمعية التي رسمها مُحبوكٓ خيرُ دليل وكان عنواهـا وشاح كُتِبت عليه عـبـارة
✔ الوفـاءُ لأهـل الوفـاء .
والمتأمل في الحضور ، يدرك مدى قيمة وأهـمية المحتفى به . في المجتمع
ظـاهـرة إجـتمـاعية محمودة الفعل

استمعتُ الى المتحدثين والمنشدين
فأعجبني ماتحدث به المحافظان الراعيان للحفل عن أهمية الأمن والإنتماء الحقيقي لكل انسان
محمد بن سبره محافظ بيشة
ومحمد المتحمي محافظ محايل الذي كان حضوره تاج على الرؤوس ووسام يعلق على الصدور كيف لا وهو باني نهـضة بيشة الحديثة والمعروف لدى المجتمع البيشي بتواضعه وتفهمه للأمور ببساطة واريحية تامـة
فشكراً له على حضوره الذي كان شرفاً للجميع
كذلك محافظ بيشة الذي اشاد ببيشة الإنسان والمكان وشدد على اللحمة المجتمعية التي تتميز بها بيشةالنخل والسهل والجبل فله الشكر الجزيـل

وماتحدث به الشيخ الوقور ، الأب والمربي الفاضل / الاستاذ / سياف محمد بن لزهر عضو المجلس البلدي
صاحب الإبتسامة الصادقة والصافية بياض شعره زاده وقاراً ومعزة من الجميع سلمه الله من كل سوء
كل كلمة منه ترسم أصالة
اذا تحدث انصت الجميع ، لهُ باع وباع في التربية والأخلاق وحسن المعاملة
إنه هـامة وقامـة يعتزُ ويتشرفُ بها كل انسان يتذوق معنى الكلام من مصدر الكلام ، لهُ معزة في قلوب الجميع ترقى وترتقي الى درجة السمو بالنفس
( أبو فـــهــد. )
كان بودي أن اكتب واكتب واكتب
لك لا عليك ، ولكنني وجدتُ أن الصمت
هو الخيار الوحيد عندما اكتب عن شخصٍ وزميل وصديق بل عرابُ بيشة
ابوفهُد انسان اصلهُ من ذهـب
فـهـل ياتُرى يصـدأُ الـذهـب ؟

ظافر عايض سـعـدان
بيشة
١٤/ ٨/ ١٤٣٨هــ

بواسطة : ظافر سعدان
 0  0  249
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:07 صباحًا الخميس 29 شعبان 1438 / 25 مايو 2017.